رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

انتهاك حرمة المقابر وعالم الاخرة "مخدرات وبلطجة وسرقة واعمال سحر وشعوزة

طباعة

الثلاثاء , 09 اكتوبر 2018 - 07:57 مساءٍ

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

عالم خفى لا حدود له جمع بين الغنى والفقير جميعهم يحتفظون بالكثير من الاسرار المدفونة معهم من الم ومتاعب الحياة فى عالم خاص أسمه عالم المقابر عالم كبير ومفتوح لا يمنع احد من الزيارة او التواجد بداخله لم تعد المقابر للأموات فقط، بل أصبح الأحياء يشاركونهم فيها، وباتت القبور شاهدة على سلوكياتهم القذرة، فهم لم يستشعروا رهبة المكان وهيبته، معتبرين المقابر ملجأ آمنا لممارسة الرذائل أو تعاطي المخدرات أو البلطجة أو التسول، يعيش عدد كبير من الاسر المصرية وسط المقابر، كان هذا الحال مستمرا في مصر منذ العشرات من السنين وتسمى بسكن الأحياء مع الأموات في المقابر، ومزاحمتهم في مثواهم الأخير لأسباب كثيرة، منها انخفاض أسعار الإيجارات بهذه المناطق أو الهروب من ضجيج المدينة ونفوس ساكنيها، لكن أبرز معالم هذه الظاهرة الأطفال الذين تتفتح أعينهم على مجتمع قد يحوّلهم إلى مجرمين، أو يعرضهم إلى أقسى أنواع الانتهاك النفسي والبدني، حتى عندما يصبحون كبارا لا مجال للاعتراض، لأنهم اجتازوا مرحلة رفاهية الاختيار إلى مرحلة الاعتياد.

وقال الدكتور أحمد جمال أستاذ علم الاجتماع جامعة سوهاج ان هذا المناخ يعتبر بيئة خصبة لانتشار المخدرات والجريمة والدعارة وتجارة الأعضاء واغتصاب القٌصّر، نظرا لغياب الرقابة الأمنية في تلك الأماكن المصنفة منطقة خطرة.

وأشار جمال انه يتم التعامل مع المقابر كالأماكن المهجورة، حيث يستخدمها بعض المشبوهين كالعملاء او تجار المخدرات الذين يستلمون بضائعهم فيها

اختتم جمال يجب على المسئولين إعلان عن حملات دورية وجهود حثيثة لبحث قضية العشوائيات وتعويض ساكنيها بدلا عنها مساكنَ ملائمةً، مع تطويرها عمرانيا بما يليق بمكانة مصر وتجميل وجهها الحضاري.

حكايات كثيرة وأعمال غربية فى المقابر كانك تشاهد فلم سينمائى وليس مقابر لها

حرمتها وحكايات يتداولها المواطنون المجاورون للمقابر وحراس المقابر وقائعها جرت بين القبور خاضت “  الميدان “ التجربة لتوضح انتهاكات حرمة القبور

 

 

قال حارس مقابر بمنطقة عين شمس انه فى مرات عدة قبطوا على مشبوهين يمارسون أفعالا خادشة للحياء داخل القبور.

وأكد انه منذ فترة حضر رجل وفتاة بسيارة خاصة بحجة زيارة أحد الاقارب الذين يوجد قبرهم ضطمن المقابر منطقة الحراسة ، لكن بعد ساعة من دخولهم واختفائهم ذهب للبحث عنهم فوجدهم في موضع مخل بالآداب العامة.

وإلى حكاية أخرى وقعت في احد المقابر بمنطقة عين شمس نزل رجل من سيارته الخاصة متجه الى حارس المقابر وسأله عن قبر فارغ لكن الأخير شك في امره وأبلغ الشرطة وبعد التحقيق معه تبين انه اصطحب زوجته المقتولة ووضعها في الشنطة الخلفية لسيارته بعدما قتلها بعد ولادتها للتخلص من العار الذي جلبته له ولأبنائه بعد اقامتها علاقة غير شرعية حسب شكوكه.

وكر للمخدرات والرزيلة

ويبيّن فرج أحمد، مدرس، أن مقابرالمجارورة تحولت إلى وكر للمسروقات، والأفعال غير الأخلاقية مثل تناول المخدرات، وارتكاب الرذائل، وذلك لانعدام الأخلاق، كما أن هؤلاء أصحاب العقول المغيبة نتيجة تناول أقراص المخدرات

 

وروى محمد أحد سكان مجاور للمقابر قصة غريبة من نوعها انه فى إحدى المرات تفاجأوا بوجود أحد المجرمين الهاربين بداخل المقابر، ويجلس وسط "الهيش " ، وربط حبلا فى رقبة قطة حتى تقوم بالتصدى لأى ثعابين قد تؤذيه، وكان يستمع للقرآن، ومعه ملابس حريمى كان يخرج بها لشراء المأكولات والمشروبات واحتياجاته، وبمجرد رؤيته داخل المقابر، أسرعنا وأبلغنا رجال المباحث الذين سارعوا بإلقاء القبض عليه.

قال "عاطف" حارس مقابر بمنطقة حلوان إن الأمر لم يتوقف عند سرقة الأبواب، بل نعثر أحيانا على حقن مواد مخدرة، مطالبين بسرعة التدخل لإنقاذ المنطقة من اللصوص الذين يحملون أسلحة نارية.

وأضاف عاطف أن المقابر مظلمة جدا، وتفتقر للنور فى الليل، وهو ما يسهل السرقة وتعاطى المخدرات، ولا نستطيع مطاردة اللصوص بسبب الظلام، مطالبًا بضرورة وضع كشافات بداخل المقابر.

وطالب الحراس بمنحهم ترخيصًا لحمل أسلحة حتى يتمكنوا من حماية المقابر وأنفسهم من هؤلاء المدمنون و اللصوص، مشيرًا إلى أن رجال المباحث تمكنوا من ضبط لصوص يسرقون الأبواب.

تقول شيماء خليل احد زوار المقابر لزوجها انا كنت بروح المقابر لوحدى واقعد مع زوجى واقرا القران والامور كانت عادة جدا دلوقتى انا مقدرش ادخل المقابر خالص لان المقابر دلوقتى شبيها بالباطنية انتشر بها اللصوص ومدمني المخدرات والبلطجة

 

قال عبد الصبور " التربي" إنه طوال مدة عمله بالمقابر، رأى غرائب وعجائب؛ فكثيرًا ما كان يجد باب أحد القبور مفتوحًا، فكان يغلقه ولا يُعقب، كما كان يجد ثعابين كبيرة ويقتلها، بالإضافة إلى " أنثى الثعلب"، والتي كانت تنبش القبر بحثًا عن الجثث، منوهًا بأنه كثيرًا ما عثر على أعمال دجل وشعوذة بالقرب من المدافن، بعضها في حجاب، وأحيانًا اكياس دم معلقة بجوار القبر؛ لما كنت بلاقي حاجة زي كدا كنت أحطها في مياه بملح وأفك العمل

 

كماعثر احد اهالي قريه شطوره بمركز طهطا، في محافظه سوهاج ، علي جثه متفحمه لشاب في العقد الثالث من عمره، داخل مقابر القريه، ولا تظهر عليها اي معالم توضح شخصيته، ولا توجد اي متعلقات توضح هويته.

 

تلقى مساعد الوزير مدير امن سوهاج، اللواء احمد ابوالفتوح، بلاغا من نائب المدير للشمال، اللواء عاطف ابوالعباس، يفيد بتلقي المركز بلاغا من الاهالي يفيد بعثورهم علي جثه محترقه، داخل مقابر قريه شطوره

.

 

 

 

ويقول الشيخ ابراهيم همام وكيل وزارة الاوقاف ان للشريعة الاسلامية موقف من زيارة القبور"المقابر لها حرمتها لما فيها من اجساد لها مكانتها في الاسلام الذي منع ارتكاب اي فاحشة بين القبور لمكانتها.

واضاف همام فى تصريح خاص “الميدان" في البداية كانت زيارة القبور محرمة لكن حينما رسخ الاسلام العقيدة في النفوس وبين مداخل الشرك والشيطان بدأ بعد ذلك السماح بزيارة القبور من باب الاعتبار والاتعاظ "

 

 

ووصف من يذهبون للمقابر ويمارسون السلوكيات غير الاخلاقية بعديمي الايمان بالله كونهم يفعلون ذلك في مكان يفترض أن يذكرهم بالآخرة، مبينا أن الموت في الاصل واعظ للناس ولابد أن يتذكروا عذاب القبر والاخرة والوقوف بين يدي الله حينما تسول لهم انفسهم ممارسة السلوكيات الشاذة بين القبور.

 

واشار همام الحالات التى يجوز فيها نبش القبور ونقل رفاتهم، الحالة الأولى هي وجود ضرر على القبر نفسه، كالمياه الجوفية مثلًا، أما الحالة الثانية فهي بعد مسافة القبر عن الأهالي، كأن يدفن ميت في بلد وأهله في بلد آخر، ففي هذه الحالة يجوز نقل جثته إلى بلد أهله حتى يستأنس بهم، ويتمكنوا من زيارته، وأخيرًا الحالة الثالثة فهي لتوسيع الشوارع والأسواق، أو بناء المساجد مثلًا، كما قام رسول الله عليه الصلاة والسلام بنبش قبور بعض الكفار في المدينة لبناء مسجد قباء

طالب همام من يمارس سلوكيات منافية للأخلاق في المقابر لابد من مضاعفة عقوبته

 

 

كما يوضح الإمام النووى، في كتابه “المجموع شرح المهذب”، أن نبش القبور لا يجوز إلا للأسباب الشرعية كنحو ما سبق، وكذلك يجوز نبش قبر الميت إذا بلى وصار ترابًا، وحينها يجوز دفنه مع آخر، أو زرع تلك الأرض، أو بناؤها للانتفاع بها، وذلك بالاتفاق مع أصحابها، فى حالة اختفاء أدنى أثر لعظام الميت.

 

 

 

قالت أستاذة علم الاجتماع بجامعة عين شمس الدكتورة سامية خضر ان ظاهرة سكان المقابر تفضى بنتائج كارثية المترتبة على نشأة هؤلاء الصغار وسط المقابر، تنذر بحالات نفسية مشوهة في أماكن تمارس فيها كافة أنواع الجرائم، فضلا عن نشأتهم في عزلة، ويتسبب ذلك في تعزيز الحقد بداخلهم تجاه المجتمع الخارجي الذي يعيش مستمتعا بحياة سوية ومحتكرا لثروات البلاد، من وجهة نظرهم

 

أشارت خضر أن القضية تفتقر إلى الحلول الجذرية، لأن الجميع يناقش ويحلل ويستنكر، دون وضع رؤى واضحة على طريق الحل، وحتى الآن لم تجد دورا قويا للدولة بشأن هذه المعضلة، لا سيما أن المسؤولين يكتفون بمبرر أنهم ورثوا تركة ثقيلة، والعشوائيات صداع في رأس الحكومات.

 

وإضافت ان هذه الأفكار التي يتربى عليها الأطفال تجعل كل واحد منهم مشروع مجرم صغير، بسبب محاولته الدائمة سرقة ما يصفه بحقه المشروع ممن حوله، كما أنه يفقد انتماءه إلى الوطن ووعيه بجسده.

واختتمت خضر أن الحل يكمن في المسارعة إلى إسكان قاطني العشوائيات، وتوفير مسكن آدمي لائق لمن لا مأوى لهم، مع إعداد برامج لتأهيل هؤلاء الأطفال اجتماعيا ونفسيا.

 

درجات الحرارة
  • 18 - 29 °C

  • سرعه الرياح :17.70
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
31.034482758621%
لا
68.965517241379%