رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

معلومات تاريخية عن المدينة المكتشفة بالمنيا.. وخطة "الآثار" لإنقاذها

طباعة

الأربعاء , 12 سبتمبر 2018 - 02:19 مساءٍ

المدينة الأثرية المكتشفة في المنيا
المدينة الأثرية المكتشفة في المنيا

اكتشفت وزارة الآثار، في 10 يوليو الماضي، منطقة أثرية في محافظة المنيا، تعرضت إلى السرقة من قبل تشكيل عصابي، حاولوا سرقة مخزونها الأثري الضخم، إلا أن وزارة الداخلية تمكنت من القبض عليهم، وتم تحويل هذه المنطقة ضمن المشروعات الأثرية التي تعمل عليها "الآثار" في الوقت الراهن.

رصدت "الميدان" مجموعة من المعلومات المهمة عن هذه المنطقة أو المدينة الأثرية المكتشفة في المنيا، كالتالي:

أعلنت وزارة الآثار أن المدينة المكتشفة غير مدرجة فى عداد الآثار التابعة لها، ولكنها تقوم في الوقت الحالي بإعداد ملف مفصل وتقرير بحالة المدينة، وما تحتويه من كنوز مصرية قديمة تمهيدًا لعرضها على اللجنة الدائمة لتسجيلها فى عداد الآثار.

كما يتم في الوقت الحالي أعمال مسح أثري للموقع بالكامل، لتحديد محتويات الموقع الأثرى، كما سيتم خلال عملية المسح قيام الأثريين ببدء أعمال حفائر إنقاذ للأماكن المعرضة للخطر والضرورية، وذلك على أسس علمية سليمة والمتعارف بها دوليًا، حيث تمتد المدينة على طول 2كم وبعرض 600 متر.

ترجع المدينة الأثرية المكتشفة للعصر اليونانى الرومانى، فى زمن القرون الثانى والثالث والرابع الميلادى، وتحتوي على قدر كبير جدًا من المقابر المنحوتة في الصخر، وهي عبارة عن وادى صخري يحتوي على كنيسة منحوتة في الصخر على مساحة 100 متر تقريبا، وترجع إلى فترة القرن الثالث الميلادى وتحتوي على بقايا رسومات رومانية على الجدران وبها محراب وأقواس وبقايا ألوان.

كما تحتوي على شواهد قبور جنائزية مبنية من الطوب اللبن على مساحات شاسعة، تتواجد بين المقابر المنحوتة بالصخر، ويوجد مجموعة من المقابر الرومانية المؤرخة بعد معاينتها، من قبل لجنة هيئة الآثار بها كتابات ورسومات رومانية بحالة جيدة وبداخلها مقابر وشواهد تدل على وجود دفنات بالموقع.

تضمن المدينة 3 مستويات (أدوار) من المقابر تأتى مدرجة فوق بعضها البعض، كما يوجد في الجهة المقابلة لموقع الكنيسة والمقابر المضبوطة على بعد 200 متر مجموعة كبيرة جدًا من المقابر المنحوتة، وعلى عمق 3 أمتار تأتى صورة غرف منحوتة بها كتابات وبعضها لايحوى كتابات.

تم اكتشاف مدخل على عمق 3 أمتار ويمتد إلى حوالى الـ150 مترا، تحت الأرض الصخرية يحتوي على مجموعات من الغرف لا تقل عن 25 مقبرة صغيرة منهوبة وبها سراديب طالتها أيدي اللصوص والباحثين عن الثراء على مدار أعوام عديدة، الموقع المضبوط به عدة عصور يوجد به بقايا فخاريات تمتد على مساحات شاسعة من عصور مختلفة الموقع استخدم للعبادة وجزء للسكن وجزء كبير للدفن، والمضبوطات التى تم ضبطها من العملات التى تؤرخ تاريخ الموقع وترجع إلى القرن الثانى والثالث عصر قسطنطين الثانى والثالث عام 363 إلى 337 ميلادى.

درجات الحرارة
  • 15 - 23 °C

  • سرعه الرياح :11.27
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
34.246575342466%
لا
65.753424657534%