رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

قيادي عراقي لـ"الميدان": حرق صناديق الانتخابات مخطط لجر البلاد لحرب أهلية .. حوار

طباعة

الاثنين , 25 يونيو 2018 - 05:27 مساءٍ

 

 

  • فكر داعش مازال موجودا بالعراق
  • لن نصمت على التهديدات التركية للحقوق المائية للعراق

· نخشي الحرب الأهلية ولابد من خضوع السلاح لسيطرة الدولة

 

أكد د.محمد أبو كلل ممثل تيار الحكمة العراقي بالقاهرة أن العراق قادر على مواجهة الأطماع التركية في حصته المائية مشيرا إلى أن الأسبوع الجاري سيشهد اجتماعات مهمة للكتل الفائزة من أجل الإسراع بتشكيل الحكومة العراقية.

وأشار إلى أن الكتل العراقية تسابق الزمن من أجل التوافق فيما بينها قبل الدخول في الفراغ الدستوري بداية يوليو الذي يوافق نهاية عمل البرلمان بشكل رسمي .

وشدد على أن تيار الحكمة يسعي لتشكيل حكومة عراقية بعيدا عن التدخلات الإقليمية ، معتبرا أن حادث حرق الصناديق الانتخابية محاولة لجر البلاد لأتون الحرب الأهلية والفتنة الداخلية .

وإلى نص الحوار

 

 

 

ما أخر اخبار تحالفات الحكومة العراقية ؟

 

المفاوضات قائمة والأسبوع القادم سيشهد اجتماعات مهمة بإذن الله

 

هل سينضم الحكمة لائتلاف الصدر/ العامري ؟

 

نحن لدينا وثيقة مبادئ مع سائرون والوطنية قبل توقيع التحالف مع الفتح ، ولدينا رؤية خاصة بالحكومة القادمة وبتشكيل كتلة عابرة للمكونات

 

هل تري أن الصدر انقلب على نفسه بتحالفه مع العامري ؟

 

التحالفات ممكنة بين أي جهتين تتوافقان في المبادئ ، ونحن في الحكمة وضعنا رؤية منذ ما قبل الانتخابات ونحن ملتزمون بها

 

البعض يتخوف من تكرار سيناريو ٢٠١٠ ودخول البلاد في فراغ دستوري .. كيف تري ذلك؟

 

لدينا بالتأكيد قلق من التوقيتات الدستورية ونسعى لعدم حصول ذلك وهذا ما كان السيد الحكيم يحذر منه ويشدد عليه منذ شهور مضت قبل الانتخابات، نحن في الحكمة نسابق الزمن لتجنيب البلاد الدخول في أمر هكذا، ولكن على الجميع مراعاة ذلك.

 

هل تمثل التدخلات الاقليمية عائقا في تشكيل الحكومة العراقية؟

 

نحن في الحكمة شددنا على رفض أي تدخلات في تشكيل الحكومة القادمة، وحذرنا من نتائج ذلك ، والسيد الحكيم كان واضحا في أن الحكومة القادمة ستكون عراقية لا ايرانية ولا أمريكية وأعلن ذلك في زيارته قبل أسابيع للكويت ، نحن نعمل على دفع الفرقاء باتجاه المصلحة العراقية والأجندة الوطنية العراقية بعيدا عن أي مصالح أو تدخلات إقليمية ونتمنى أن يستجيب الجميع لهذا التوجه

 

ولكن يبدو جليا حجم التأثير الإيراني بدليل زيارة نجل خامنئي الاخيرة لبغداد ؟

 

ليس لدي أي معلومات حول الزيارة وإن حدثت فلا أعتقد ان زيارة أي مسؤول إيراني للعراق أمر مستغرب فالعلاقات بيننا وبين الجمهورية الاسلامية علاقات استراتيجية بحكم الجوار .

 

كيف تابعت حادث حرق الصناديق ومن صاحب المصلحة فى ذلك؟

حادث مقلق للغاية ونرى فيه محاولات لجر الشارع العراقي للإقتتال والتناحر وهو أمر سيحرق الجميع لو حصل لا سامح الله ، من فعل ذلك بالتأكيد لا يريد للعراق الاستقرار ولا يريد للعراق الخروج من الاحتقان الطائفي ويرغب بإعادة الاصطفافات المذهبية التي نرفضها ، من فعل ذلك يريد أن يلفت الانظار عن مخطط يحاك للعراق ، مخطط نخشى من أن يكون بداية جديدة لصراع يزرع الفتنه بين ابناء الشعب الواحد

 

هل تورطت جهات سياسية فى الحادث ؟

 

لاتزال التحقيقات جارية وننتظر النتائج الرسمية

 

كيف تري حادث قبيلة شمر..وهل الظروف مهيئة لعودة داعش للعراق؟

 

حادث مؤلم ، داعش فكر وتنظيم مسلح العراق نجح في القضاء على التنظيم المسلح ولكن الفكر لايزال موجود ، هناك من استطاع التسلل من الدواعش مع النازحين ، لذلك داعش كفكر موجود كخلايا نائمة موجود وهذا ليس في العراق وانما في كل الدول ، لو توفرت الحاضنة الملائمة والبيئة المناسبة سيظهرون مرة اخرى لذلك على قواتنا الأمنية وخصوصا الجهد الاستخباري أن يكثفوا من عملهم ورصدهم لأي تحركات مشبوهة ، كما أن المعركة الاهم هي المعركة مع الفكر المتطرف التكفيري للقضاء عليه وأعتقد هذا سيتطلب وقت ومجهود وتكاتف دولي .

 

وهل العراق بظروفه الحالية وخلافاته السياسية الحالية قادر على ذلك  ؟

 

 

العراق حاليا دولة منتصرة على الإرهاب ، دولة استطاعت الحفاظ على وحدتها والتصدي لمحاولات التقسيم ، دولة لها قوات مسلحة قوية استطاعت اعادة الاستقرار وهذا بطبيعة الحال يميزنا عن دول كثيرة في المنطقة لم تستطيع للأن القضاء على الإرهاب الذي تعاني منه  ، سياسيا العراق استطاع تنظيم عملية انتخابية ليس لها نظير في المنطقة شابتها شوائب نعم ولكن هذا لا يمكن أن يقلل من أهمية هذه الممارسة الديمقراطية ، لذلك أرى العراق مهيئ لذلك ولكن الأمر ليس متعلق بالعراق فقط فالإرهاب ظاهرة دولية وعلى الدول بمختلف توجهاتها التصدي فكريا وامنيا لها والعراق ادى دوره نيابة عن العالم وكان موفقا فيه .

 

تركيا أعلنت تنفيذها لعملية عسكرية "قد تطول" على جبل قنديل شمال العراق .. كيف تري ذلك ؟

 

بالنسبة لتركيا فنحن نساند وندعم جهود الحكومة العراقية في الحفاظ على سيادة الدولة العراقية والتصدي لأي محاولات لخرق هذه السيادة ، وهذا موقفنا اعلناه مرارا برفضنا لأي خرق تركي أو غيره للسيادة العراقية والحكومة العراقية تتحرك في إطار ديبلوماسي حتى اللحظة مع ترك الباب مفتوحا لأي خيارات اخرى .

 

وماذا عن الأزمة المائية بالبلاد .. هل تملك الحكومة أو القوى السياسية وسائل ضغط على تركيا لحل الازمة؟

 

الأزمة المائية أزمة خطيرة تهدد كل شيء في العراق ولا يمكن السكوت عنها ، على العراق اللجوء إلى الاتفاقيات والقوانين الدولية المنظمة لعلاقة الدول المتشاطئة والمشتركة في الموارد المائية لضمان حصصه المائية دون نقصان كما أن الدولة ملزمة بإيجاد حلول مستقبليه لتامين احتياجات المياه للأجيال القادمة ، العراق ينتهج سياسات حسن الجوار مع تركيا ونتمنى ان يستجيبوا لذلك ولن يقف العراق مكتوف الايدي في ما يهدد مصالحه المائية .

 

كيف تري دعوات بعض الكتل لإعادة الانتخابات والغاء نتائجها ... وهل يمكن ان يتطور الخلاف السياسي لنزاع مسلح فى ظل امتلاك احزاب كثيرة لجناح مسلح ؟

 

اعادة الانتخابات ضرب من الخيال ، وليس لها اي مبرر ، ليس معنى فشل شخصيات معينه بان الانتخابات مزورة بل على العكس هذا يدل على نزاهة العملية الانتخابية ، الشارع العراقي لايرغب في استمرار هذا الخلاف طويلا بل يريد الاسراع في تشكيل حكومة الخدمات وان يلمس نتائج التغيير الذي وُعد به قبل الانتخابات .

بالنسبة لوجود السلاح فالأمر مقلق ونحن ندعو وندعم الدولة في حصر السلاح بيدها فقط وعدم السماح لأي أحزاب بامتلاك اجنحة مسلحة هذا امر لا نقاش فيه وان كنت استبعد حصول نزاع مسلح لا سامح الله ولكن مجرد وجود سلاح خارج اطار الدولة هو امر مرفوض .

 

كيف تري تصريحات وزير الكهرباء، العراقي بأن العراق بحاجة الى "سيسي عراقي" لإيقاف انحدار البلاد كما فعل الرئيس عبد الفتاح السيسي في مصر ؟

 

الدول مختلفة بطبيعتها وتركيبتها ولكل دولة خصوصية تميزها عن مثيلاتها. لا يمكن مقارنة مصر ٢٠١٣ تحت حكم جماعة الاخوان الارهابية بالعراق الذي انهى للتو انتخابات ديمقراطية وهو منتصر على الارهاب ، هناك اختلاف كبير جدا بين ظروف البلدين .

 

من مرشح الحكمة لرئاسة الوزراء ؟

 

لدينا اسماء عديدة ستطرح في الوقت المناسب

 

هل تتوقع نجاح الكتل فى تشكيل حكومة قبل ٣٠ يونيو ؟

 

أتمنى ذلك ، فالإلتزام بالتوقيتات الدستورية مهم

 

ما رايك فى دعوات اقالة الرئيس فؤاد معصوم وجمع توقيعات لذلك بالبرلمان بدعوى تدخله في الانتخابات ؟

 

أيام معدودات هي ما تبقى من عمر البرلمان الحالي أتمنى أن يستثمرها فيما يخدم المواطن العراقي ، أما دعوات الاقالة وغيرها فأجدها زوبعة في فنجان بقصد تشتيت الأنظار عن التوقيتات الدستورية لعقد أول جلسة

 

تعليق حضرتك على قرار المحكمة الاتحادية ؟

 

لا يسعنا إلا أن ندعم قرار المحكمة الاتحادية بشأن العملية الانتخابية ، حتى مع كونه جاء بخلاف رؤيتنا التي عبرنا عنها في مناسبات مختلفة قريبة .

 

 

 

 

 

درجات الحرارة
  • 20 - 34 °C

  • سرعه الرياح :17.70
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
33.333333333333%
لا
66.666666666667%