رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

فتنة الأذان الشيعي في "مسجد الحسين".. بكري يقدم بيان عاجل للبرلمان و"الأوقاف" تنفي

طباعة

السبت , 09 يونيو 2018 - 06:13 صباحاً

مسجد الإمام الحسين - أرشيفية -
مسجد الإمام الحسين - أرشيفية -

بين الحين والآخر تُطِلُ علينا حوادث مفتعلة وأخرى وهمية حول مساعي الشيعة للظهور للعلن في مصر من خلال سفر بعض الأفراد المنتمين للأزهر أو الدعاة والمتشيعين إلى الجمهورية الإيرانية للمشاركة في الاحتفالات  والمسابقات الدينية هناك، أو من خلال محاولات إذاعة الأذان الشيعي بالمساجد الكبرى في القاهرة؛ بهدف نشر الفتنة والحصول على موطئ قدم داخل البلاد، في إطار مساعي الجمهورية الصفوية للتمدد الشيعي في الدول السنية وخاصة مصر حاضنة المنارة الأزهرية قلعة المذهب السني حول العالم.

 

مساء أمس الجمعة، تقدم النائب مصطفي ببيان عاجل في مجلس النواب، موجه إلى الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، زعم فيه أن مؤذن بمسجد الإمام الحسين رفع الأذان "الشيعي"، بالمسجد في صلاة جمعة من خلال ورقة مكتوبة.

 

بكري قال في بيانه،: إن الشيخ حلمي الجمل، وكيل نقابة القراء بالأزهر، اعترف بأن هذا المؤذن رفع أذان الشيعة في مسجد الحسين، وهو شيخ تابع لوزارة الأوقاف وكثير السفر إلى إيران معقل الشيعة.

 

وأردف عضو مجلس النواب،:" رغم احترامنا لطائفة الشيعة من أبناء الأمة العربية، إلا أن رفع الأذان في مسجد الحسين ومن خلال مؤذن تابع لوزارة الأوقاف يمثل اختراقًا إيرانيًا لهذا المسجد الكبير، ما يستوجب على الجهات المسؤولة وفي مقدمتها وزارة الأوقاف الرد على البيان العاجل".

 

وعلى موقع "الأسبوع" الذي يرأس تحريره النائب مصطفى بكري ويرأس مجلس إدارته شقيقه محمود بكري، بُث خبر حول الواقعة مؤكدًا حصوله على مقطع فيديو يثبها.

 

الأوقاف تنفي

 

فور تقدم بكري بالبيان العاجل، وتداول مواقع التواصل لهذا النبأ، سارعت وزارة الأوقاف من خلال مركزها الإعلامي، إلى نفى الواقعة جملةً وتفصيلًا، وقالت في بيانها،:" إن ما أثير عبر بعض مواقع التواصل الاجتماعي بهذا الصدد لا أساس له من الصحة وهو محض افتراء"، مشيرةً إلى أن الآذان الشيعي غير مسموح به في أي مسجد من المساجد

 

وقال الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، إن الواقعة المتداولة حدثت قبل 4 سنين، وإن الوزارة منذ أن تلك الواقعة اتخذت التدابير اللازمة لهذا الأمر".

 

وأوضح، في تصريح خاص لـ"الميدان"، أن من رفع الأذان في تلك الواقعة هو الشيخ فرج الله الشاذلي، والذي تُوفي السنة الماضية، لافتًا إلى أن نقابة القُرّاء حينها الإجراءات اللازمة، وانتهى حينها الأمر.

 

مصر سنية

 

وقال رئيس القطاع الديني بالأوقاف،:" نحن تابعون للمذهب السني الأزهري ونرفض إقامة الشعائر الشيعية، والبعض تناقل أخبارًا غير صادقة ولم يقدم دليلًا على هذه الأخبار، وهناك أيادٍ خفية تريد العبث وإخراج هذا الآذان من منطق الاستفزاز؛ ولأهداف معينة منها الفتنة في البلاد، وخاصة وأن المسجد هو الحسين الذي يتمتع بروحانيات خاصة".

ولفت إلى أن وزارة الأوقاف تقيم ملتقى الفكر الإسلامي بجور مسجد الحسين، والذي يحضره ويشارك فيه عدد من كبار علماء الأزهر الشريف وقيادات الأوقاف  ولم يرصد أي أحد ذلك.

 

بكري يكذب نفسه

 

وفي مداخلة هاتفية ببرنامج "العاشرة مساءً" مع الإعلامي وائل الإبراشي، قال الكاتب محمود بكري رئيس مجلس إدارة موقع "الأسبوع"،:" حصلت على فيديو به آذان للشيعة، وتعليقات للشيخ الطبلاوي وأحد قارئي القرآن بالأزهر الشريف، حول رفع الآذان الشيعي فى مسجد الحسين بقلب العاصمة".

 

وأضاف عضو مجلس النواب،:" نشرت الفيديو على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وتم توزيعه من أشخاص فى أماكن أخرى، وحين تبين لي أنه قديم منذ سنة 2014 نفيت فوراً، وقلت إن هذا الكلام قديم وإن الشيخ الذي رفع الآذان توفي السنة الماضي".

 

 

بلاغ ضد بكري

 

وعلى خلفية الواقعة التي أثارت حالة من الجدل، تقدم محمد عمارة عضو مجلس النواب ببلاغ إلى النائب العام يتهم فيه الصحفي محمود بكري بنشر البلبة، وتعكير الصفو العام والأمن الاجتماعي؛ لزعمه رفع الأذّن الشيعي في مسجد الإمام الحسين دون دليل صوتي للتأكد منه".

 

وأضاف عمارة، في بلاغه للنائب العام، -بحسب تصريحاته-، أن وزارة الأوقاف نفت صحة الخبر، وأكدت أن الغرض منه تشويه الوزارة وإحداث الفتنة بالمجتمع"؛ ليسدل بذلك الستار عن هذه الأزمة المفتعلة ويظل التخوف من محاولة الشيعة الوجود في الشارع المصري هاجسًا يراود العامة والحكومة ممثلة في المؤسسات الدينية والأمنية.

درجات الحرارة
  • 18 - 30 °C

  • سرعه الرياح :17.70
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
30.645161290323%
لا
69.354838709677%