رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

معرض «بصمة المماليك2».. رؤية معاصرة للفنون التراثية

طباعة

الأربعاء , 11 إبريل 2018 - 05:32 مساءٍ

افتتاح معرض بصمة المماليك 2 بوكالة الغوري
افتتاح معرض بصمة المماليك 2 بوكالة الغوري

احتضنت وكالة السلطان الغوري بالقاهرة التاريخية على مدار ثلاثة أيام من 5 إلى 7 أبريل معرض "بصمة المماليك 2" للحرف والفنون التراثية الذي نظمته أندية اليونسكو للحفاظ على التراث بالتعاون مع الإدارة العامة لمراكز الإنتاج الفني بوزارة الثقافة المصرية وذلك للعام الثاني على التوالي..

وفى إضافة جديدة ونقلة نوعية ضم المعرض هذا العام جانبا للفنون التشكيلية والتصوير الفوتوغرافي والخط العربي والزخارف الإسلامية إلى جانب الحرف التراثية في معرض واحد ليمثل بادرة فريدة .

شارك فى هذا المعرض أكثر من 100 حرفي يمثلون زخم هائل للحرف التقليدية التراثية مثل : النقش على النحاس، الحفر على الخشب ، الزجاج المعشق، الأرابيسك وأشغال الصدف ، أشغال الجلود ، فنون الحلي ،ترميم السجاد ، صناعة الشموع، الصناعات النسيجية والكليم اليدوي ، الملابس التراثية، الرسم على الزجاج، الخزف، سعف النخيل والصدف، إلى جانب أكثر من 30 فنانا يمثلون فنون الخط العربي والفن التشكيلي والتصوير الفوتوغرافي فضلا عن مشاركة أكثر من 5 جمعيات ومؤسسات أهلية في الحرف التراثية. 

قام بافتتاح المعرض الفنان طه العشماوى، مدير إدارة التسويق بالإدارة المركزية لمراكز الإنتاج الفني، والأستاذة سمية عبد السلام - المنسق الوطني لأندية اليونسكو باللجنة الوطنية لليونسكو، والدكتور/ أيمن عبد القادر ، رئيس مجلس إدارة أندية اليونسكو للحفاظ على التراث وكان  ضيف شرف المعرض شيخ المعماريين الأستاذ الدكتور عصام صفى الدين، مؤسس بيت المعمار المصري.

وقد أشاد الفنان طه العشماوى بتعاون وكالة الغورى مع أندية اليونسكو للحفاظ على التراث للعام الثانى على التوالى فى تنظيم معارض للحرف التقليدية التراثية بهدف النهوض بهذه الحرف، إحياءها وإعادتها إلى الساحة وجذب الذوق العام لها وهو احد أهداف الوكالة  فى الحفاظ على الهوية المصرية وتحقيق التناغم العملى بين الفنان وما له من معرفة أكاديمية  والحرفي وما له من خبرة عملية بين أنامله الذهبية .

 بينما أشارت الأستاذة سمية عبد السلام فى كلمتها إلى تنوع أنشطة  أندية اليونسكو للتراث ما بين جولات ميدانية للوعي الأثري ومعارض فنية وندوات أكاديمية، مشيدة بأخر هذه الأنشطة وهى ندوة ومعرض خط الثلث المملوكي التى أقيمت بمتحف النسيج التابع لوزارة الآثار المصرية فى مارس 2018، .

وأخيرا ألقى د. عصام صفى الدين كلمة قدم فيها الشكر لأندية اليونسكو للحفاظ على التراث لاختياره ضيف شرف المعرض، وأشاد بالجهود المبذولة من جانب هذه الأندية  للحفاظ على التراث بكل ما يحمله من سمات مميزة للهوية المصرية.

 وفى كلمته أكد دكتور أيمن عبد القادر، على أن أندية اليونسكو للحفاظ على التراث نجحت إلى حد كبير في أن تكون حلقة الوصل بين الأثريين من جهة والحرف التراثية والخط العربي والفن التشكيلي من جهة أخرى، واختتم كلمته بالإعلان عن تأسيس نواد جديدة لحرف أخرى كالجلود، والخزف، والترميم الأثري، والخط العربي لتكون حلقات جديدة ضمن سلسلة أندية التراث.

وضمن فعاليات المعرض قام المشاركين بزيارة جمعية أصالة للحرف التراثية وهى من أقدم الجمعيات العاملة فى حفظ التراث واستمتعوا بأعمال الحرفيين والفنانين بها.

 محاضرة "التصميمات الزخرفية "

وشملت فعاليات اليوم الثانى للمعرض محاضرة "التصميمات الزخرفية " للدكتور مجدى الشحات ، استشارى الزخارف بأندية اليونسكو للحفاظ على التراث،  تناول فيها فلسفة الفن فى الحضارة الإسلامية وتاريخ الزخارف على مر العصور بدءا من العصر العباسى  والأندلسى ومرورا بالعصر الفاطمى الذى شهد ازدهارا ملحوظا ثم العصر المملوكى الذى شهد ثورة فى كافة الفنون واستوعب  فنون الحضارات الأخرى الفارسية والرومانية  والقوطية والبيزيطنية. وأدخل أساليب جديدة لفن التوريق وطوروا بعض الخطوط ليخرجوا لنا ما يعرف بخط “الثلث المملوكي” الذى أصبح علامة لعصرهم ، يذكر أن للسلطان الغورى 5 مصاحف نادرة مزخرفة بأسلوب التوريق موجودة بالمتحف البريطانى.

وتضمنت المحاضرة ورشة عمل لكيفية عمل التوريقات الزخرفية وكيفية استخدامها فى الحرف التراثية المختلفة،ومن أهم توصيات المحاضرة تأسيس مدرسة للحرف التراثية وعقد دورات متخصصة فى كافة الفنون التراثية.

يذكر إن اسم  "بصمة المماليك" يرمز لأزهى عصور الفن الإسلامي وهو العصر المملوكى، وتم اختيار وكالة السلطان الغوري آخر سلاطين المماليك الذى شهد عهدة طفرة كبيرة في العمارة الإسلامية  والفنون المرتبطة بها.

درجات الحرارة
  • 22 - 37 °C

  • سرعه الرياح :22.53
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

توقع...من الفائز بكأس العالم 2018؟

توقع...من الفائز بكأس العالم 2018؟
85.714285714286%
14.285714285714%