رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

أنجي زكرياأنجي زكريا

«جئتمونا فرادى»!!

طباعة

الأحد , 25 مارس 2018 - 03:59 مساءٍ

الحياة وجهة نظر، أنا دائما أنظر للمواقف على أنها تعبير واضح عن قناعات الفرد وانعكاس لبيئته وعقيدته الخاصة، وعليه لم أتذكر يومًا أني بادرت بإصدار حكما على أي فرد غيري ولا ألقيت اتهامًا قط لشخصٍ آخر في يومًا ما، مقتنعة بأن كل إنسان يسير وفقا لقناعة ما يرى فيها نفسه، وبتأكيد لم يتعمد الإساءة لغيره، اقسم بالله ولا ليلة نمت وبداخلي كره ومشاحنات ضد أشخاص، ومؤمنة بأن حتى كارهيني يمتلكون مبررات تؤيد تصرفهم، وكنت أنشر دائما بين أصحابي وزملائي إني لا أصدق الوشايات في حق الآخرين مؤمنة أن هناك أشخاصًا ممكن أن يوحدوا جهودهم لثبوت أدلة اتهام على بريء، من أجل الحصول على مجد ذاتي، مادي أو حتى وظيفي وبوصف أدق نيران الغيرة داخل هؤلاء موقودة بلا خمود من شخص ما فيجتمع الشيطان بهم ويأخذ بأيديهم إلى فعل تكن عاقبة نهاية البريء أو سقوطه، متخيلين أنهم بذلك فائزين رابحين!!! .

لا والله.. ألف موقف مررت به كنت أرى في عاقبته النصرة للحق وأن السمو لا يلحق إلا بالمظلوم الذي انصرف عنه الجميع لياتي الله ويشمله بعطفه و يعزز قناعته المتضمنة أن الله هو الباقي دائما وأن الجميع يرحل ويتخلى والله وحده يبني و يعيد ويكرم .

في حقيقة الأمر أنا لا البريئة والمظلومة دائمًا ولا عضو في إدارة يترأسها الشيطان، أوقات تستهويني اللعبة الحلوة والعقل المفكر والحيل الكاملة، ولكن ما الفائدة إن كانت التربة بيتنا الأخير والله هو المالك الوحيد، تلوح الأيام بي بين قناعة زرعها أبي وامي داخلي خلال تربيتهم لي، يقولون: ولما تسألي الناس ورب الناس قادر على كل شيء، وكان أبي رحمه الله يكرر دائما "اللي بيحاسب العباد ربنا"، وعلى النقيض قناعة السوق والشغل والمصلحة تحكم مبدأ السجود لرئيس مجلس الإدارة و سقوط الجميع لتبرز أنت، اعترف أني إلى الآن لم أنفذ المبدأ الأول على أكمل وجه ولا نفذت الأخير بكل وطائته .

ولكن أخذت شيئا من الاثنين، واتبعت هوايّ أيام، ونسيت أن قناعة أبي وأمي هي الأجدر بالتنفيذ، فهي تحثني على عدم الحكم على الأشخاص، وأن كل إنسان له ماله وعليه ما عليه، وقادة تجردني من ذم الغير، فأنا لم أطلع على قلبه، وتوجب عليّ عدم الانبطاح للوشايات والسير معها في ظل مجتمع كل جرائمه كاملة ونفوس الكثير منه ساخنة وليعة بالغيرة والحقد لا يعلمها إلا الله، قناعة أبي وأمي تؤكد قول الله "جئتمونا فرادى" سنقف جميعا بين يدي الله فرادا وسوف نحاسب علي الكلمة والفعل واللمسة، حتى الكلمة التي ذمتني بها يا عزيزي سيقتص الله لي منك يوم القيامة، وعليه قررت أن استغفر الله عن الأوقات التي خالفت فيها تربية أهلي و انسقت فيها لقاعدة السوق وأساله الثبات فيما هو آتٍ .

 

درجات الحرارة
  • 22 - 36 °C

  • سرعه الرياح :22.53
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
35%
لا
65%