رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

عزة مصطفىعزة مصطفى

دور المرأة في المجتمع

طباعة

الثلاثاء , 13 فبراير 2018 - 09:09 مساءٍ

أين المرأة من المجتمع؟ أسمحوا لي أن اطرق هذا الباب من خلال رأيي المتواضع من خلال رؤية واقعية.

  المرأة جزء لا ينفصل عن المجتمع، بل انها مكون رئيسي يرتكز عليه المجتمع في الازمات والحروب، شغلت المرأة عبر العصور أدوار مهمه سواء كانت نشاط سياسي  او عمل خدمي وأيضا في تسيير حركة الحياة السياسية.

و كمايوجد في المجتمع مرأة أيضا يوجد رجل لأن الله عز وجل خلق الجنسيين ليكمل كل منهما الآخر لا يقتصر دورها في تواجدها فى البيت فقط فهي تكمل دور الرجل في المجتمع، ولكن يبقى دورها الأساسي وتضعه في أولوياتها وهو البيت حيث تجده حساس جداً وأساسي لأنها تربى وتنشأ جيل قادم قادر على تحمل المسئولية، فان بيتها لابد ان تضعه رقم واحد اولا وبعدها تكمل دورها في المجتمع من خلال عملها او نشاطها المجتمعي.

من حيث الأمومة فالبيت هو مجتمعها الصغير ودويلتها التي تكون في عنقها مسئوليتها فالمرأة في بيتها هي التي تربى وتنشأ جيل يقوم بدوره كمواطن صالح يكون له دور في المجتمع فلدينا علماء وعظماء يمنحون الحياة تغيير ويساهمون في تغير الواقع تغيراً كلياً تستفيد منه الإنسانية كلها سواء كان رجل أو إمرأة، المرأة الوحيدة التي لها قدرة على استيعاب افراد الأسرة سواء كان زوج ،ابن، ابنه، ام، اب، أو أي فرد من افراد اسرتها هي المسئولة على تقويمهم بالمبادئ وصلة الرحم في أبنائها ويقع عليها أيضاً المسئولية في مشاركتهم في الفرحة والحزن وزيارة المرضى وهى أنها لديها القدرة في منح الدعم العاطفي والنفسي لهم في وقت الشدة بثبوتها وإحتوائها، وبهذا الدور يخلق جواً اسرياً متعاوناً مستقر عاطفياً ونفسياً ومعنوياً وتصنع من أفراد اسرتها أشخاص متزنين فكرياً ذو قيم واخلاق مرتفعة .

وهذا ينعكس على المجتمع ككل لابد من اخذ العلم المناسب الكافي الذى يرشحها للعمل بكفاءة في شتى المجالات فهذا يأتي تكملة لواجبها نحو المجتمع تحديد جزء من وقتها لأعمال التطوعية المرأة لديها قدرات للاحتواء العاطفي اكثر من الرجل فغالبا تستطيع ان تلمس وتشعر بمشكلات جنسها ولديها القدرة والسمات الشخصية والنفسية على التعامل مع الحالات التي تخص جنسها وما يتعلق بها من إضطهاد وتعنف وتعنت ولديها القدرة على التواصل والتأثير، فالمرأة تستطيع ان تتولى الكثير من المسئولية في المؤسسات والهيئات الرسمية التي تعي بالأمور الأسرية المجتمعية والحقوقية بجدارة بعدها جدارة.

وأنها بتلك التطوع والنشاط تساند الرجل في حل بعض المشكلات الأسرية ليعم الاستقرار على افراد الأسرة.

ومن جانب آخر واستكمالاً لمساندة المرأة لزوجها وهي تمسك بيده عندما تراه يحتاج أن تسانده في أعباء الحياة المادية فيأتي دور تعليمها ووعيها وثقافتها في طرق باب العمل ونزولها من أجل الانفاق والمشاركة وتمسك بيده وتشد عليها في وقت المحن والشدائد.

فهذا يكون فضلاً منها وليس إجباراً تعمله بكل ود وحب لأنه ينصب في حساب اعبائها الصحية والمجهود الزائد عنها وتحمل الصعاب لكى يكمل لأسرتها توفير المناخ الجيد وتوفير احتياجاتهم المادية.

 

 

 

 

 

 

 

درجات الحرارة
  • 18 - 29 °C

  • سرعه الرياح :17.70
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
31.034482758621%
لا
68.965517241379%