رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

لليوم الثاني..استكمال فعاليات «التدوين من أجل السياحة»

طباعة

السبت , 10 فبراير 2018 - 04:16 مساءٍ

تستكمل مبادرة التدوين من أجل السياحة ثاني أيام فعالياتها بعدما انطلق أمس أولى فعالياتها بماراثون من مدينة نصر إلىي شارع المعز لدين الله الفاطمي وتستكمل المبادرة فعالياتها والتي تستمر لمدة أسبوع لتقديم نماذج للتدوين وتأثيره على الوعي الأثري والسياحي .

 

وأكدت الدكتورة راندا العدوى مؤسس مبادرة "التدوين من أجل السياحة" انه تم إطلاق حملة توعوية عبر التدوين عن" ماهية السياحة" وتأثيرها اجتماعيا واقتصاديا وتستمر فعالياتها لمدة يومان بداية من اليوم السبت كما دعت المدونين والعاملين والمهتمين بالسياحة بالتدوين باستخدام هاشتاج #السياحة_مستقبل وخصصت يوم الأحد المقبل للحديث عن أزمات القطاع وطرح الحلول والأفكار للحد من السلبيات.

 

وقالت راندا العدوي، إن التدوين السياحي تعد منصة إلكترونية وجبهة دفاع عن سياحة مصر ضد تشويه صورتنا خارجيا وتهدف لإثراء المحتوي التوعوي عبر استثمار وسائل التدوين المختلفة وتحول التدوين لآلية فاعلية يستخدمها كافة المواطنين لنشر الثقافة السياحية والأثرية .

 

وأهابت "راندا" بـ العاملين فى القطاع السياحة وغير العاملين به التفاعل مع تدوينات المبادرة وطرح أفكار جيدة تستحق الدراسة والتطبيق مؤكدة أن السياحيين والمستثمرين لديهم فكرا مستنيرا يستطيع العبور بمصر لنلامس المؤشرات الأعلى سياحيا موضحة انه سيتم عرض التصورات فى المؤتمر الختامي للفعاليات معربة عن أمنياتها أن تنتشر ثقافة التدوين كآلية للمشاركة المجتمعية ولا تنحصر أهدافها في تسجيل الأحداث والذكريات فقط .

 

وأشارت إلي ضرورة التوعية والتعريف بقيمة المباني التراثية والأثرية والمزارات السياحية وهو ما تعمل عليه المبادرة من خلال فعالية إحياء سيرة آثر بالتدوين والتي تستهدف توفير كافة المواد التعريفية للمزارات المهملة التي يجهلها العديد المصريين .

ودعت راندا العدوي كافة طلاب كليات التاريخ والآثار لتبني فكرة إحياء سيرة آثر حتى لا ينفصل الأثر عن بيئته المحيطة ويتعرض لمحاولات التشويه والتعدي والإهمال التي يحركها الجهل بالقيمة الفنية والتاريخية .

درجات الحرارة
  • 18 - 29 °C

  • سرعه الرياح :17.70
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
31.034482758621%
لا
68.965517241379%