رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

تعرف علي أغرب حيل الجنس الناعم في الإنتقام

طباعة

الاثنين , 01 يناير 2018 - 02:39 مساءٍ

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

علي سبيل الذكاء والتغفيل تعامل بعد الرجال مع نسائهم، ونسو " إن كيدهن عظيم" بل وبرر الكثير منهم خيانتهم لزوجانتهم كانت نتيجة النكد والوحدة والملل، والرغبة في الانتقام، بمعرفة أخريات، ولكن هناك بعض من النساء قررن الإنتقام الناعم إنتصارا لكرامتهن ..

" الميدان تستعرض أخر تقاليع النساء في الإنتقام الناعم" ...

 

"قعدته في البيت من الكسوف"
"
كان بيصحي كل يوم علي الضحك والهزار والروقان، كنت مغفلة وفاكرة إني سبب روقانه، وإكتشفت إنه متزوج من غيرى عرفى" .


لم تكن مصيبتي الوحيدة بل إكتشفت علاقاته المشبوهة بأخريات من خلال فيديوهات يحتفظ بها علي اللاب توب الخاص به وهاتفه، وينفق عليهن من مالى وقوت أبنائي وبعدها طلقنى غيابى ليكمل مسلسل تعنيفى".
 

قررت تجاهل خبر طلاقي لمدة إسبوع، واستغليت وجوده بالمنزل وسحبت هاتفه دون علمه وأرسلت جميع الصور والفيديوهات المخلة علي هاتفه إلي جميع معارفه وأصدقائه ولم أكتفي بذلك بل " أرسلت فديوهاته وهو فى أوضاع مخلة إلي مقر عمله، وخليته يقعد فى بيته من الكسوف"، ولم أكتفي بهذا الأمر وقمت بإبلاغ مكتب العمل والتأمينات والضرائب بأنه صاحب شركة ولم يعطي للعمال حقوقهم.

 

"صفقة مضروبة رجعته صايع "
نشأت مدللة وسعيدة، وحينما أخترت مجال العلاقات العامة والسفر في دول مختلفة لم يعارضني والدي في ذلك بل شجعني، وبعد تخرجي قدم لي وظيفة مميزة في إحدى الشركات الكبري المعروفة.
"
كانت حياتي حلوة لم أعاني من أي مشاكل تذكر، حتى جاء اليوم الذي تقابلت بزوجي فيه، والذي دفعه فضوله أن يتقرب مني بعدما لفت إنتباهه، و صارحني بأنه معجب بشخصيتي وتم عقد القرآن .
مرت أيام نعيشها سعداء إلا وسرعان ما إنتهت وبدأت سلسلة من الطلبات، إنه يخطط ليغيرني، وأقنعني بترك عملي وترك كل شئ مهم أفعله في حياتي وتحولت حياتي أشبه بالصحراء، وبعد إنجاب طفلي الثاني، لاحظت تغيرا في مشاعر زوجي نحوي ولكني لم أدقق في الأمر وأعتقدت في البداية أنه يمر بضائقة مالية، ولكنه قام بتغيير سيارته أكثر من مرة

و إكتشفت علي هاتفهه صور لفتاة عارية ومحادثات خادشة للحياء طبعت حديثه معها واستمريت في صمتي أفكر ما هي وسيلتي إنتقامي من زوجي الخائن بعد وصلة هستيرية ما بين البكاء والضحك قررت الانتقام، وخاطبت عشيقته وأرسلت لها رسائل لزوجى مع غيرها وسرقته لمدخراتها وخداعها وأنها لم تكن الأولي من المخدوعات، وكسبت تعاطفها وساعدتنى لاسترداد أموالى.

وبالفعل خدعناه بصفقة مضروبة جعلته يخسر كل أمواله، وبعدها أقمنا دعاوى قضائية جعلته يدخل السجن بسبب الديون التى تراكمت عليه ورفعت عليه دعوى خلع في محكمة الأسرة وتركته "باع اللي وراه كله ورجع صايع زي زمان"

 

"خونته زي ما خاني"
لم يفيدني شكلي وشياكتي في شئ كما يصفني البعض بهذه الكلمات بدأت نجلاء ذات ال29 عاما حديثها قائلة : تزوجت منذ 3 سنوات، وأصبحت ام لطفل لم يتعدي العامين، بعدما تقدم لخطوبتي شاب متعلم ومثقف صاحب جاه وحسب ونسب، كان وشي حلو عليه وتسلم ميراث والده .


وبعد خداع دام عامين ظهرت نوايا زوجي السيئة وأوقعته تصرفاته في مأزق، بعد عودته من عمله منهكا طلب مني تحضير الطعام ودخل لتبديل ملابسه في الحمام وترك حقيبته، كعادتي قمت بترتيب أشياءه ليقع في يدي قطع ملابس نسائية غريبة عن أشياءى .


لم انتظر ثانية واحدة بعد ان خرج من الحمام حتى واجهته بما قرأت، وبعد الشجار والصراخ والبكاء اعترف لي بعلاقته التي بدأت منذ أشهر قليلة ولكنها تطورت رغما عنه ووعدني بأنه سينهي تلك العلاقة خاصة أنها إمرأة ساقطة وطلب مني عدم الإفصاح بشئ لأحد حفاظا علي شكلنا الإجتماعي .


وتابعت الزوجة : وافقته علي ما قاله وطلبت منه زيارة عائلتي وتهدئة أعصابي كي أتجاوز مرارة خيانته، ولكني قررت الانتقام لأشفي غليلي، ولكن بطريقته فقررت أن أذيقه من نفس كأس الخيانة ولكن بحذر خوفا من رد فعله أو إتهامي بالزنا فإتفقت مع زميل لي في العمل علي مضايقة زوجي، وتكررت المكالمات بيننا وجن جنون زوجي ولم يستطيع إثبات شيئا علي، ولكني جعلته يعيش ويشرب من نار الغدر والندم إلي أن قررت الإنتهاء من خطتي حفاظا علي بيتي وعاد زوجي يحاول إرضائى بشتي الطرق، ولكني أصبحت حذره وكل فترة أضحك بإستهتار وثقة كأني ناوياله علي شر ولما بيسألني بقوله أقفل الموضوع وربي عيالك

 .

"تسجيل مكالمات وعلقة ساخنة"
كان فاكر نفسه ناصح وبيعمل تليفونه صامت ومخصص رقم سري كمان، لكن علي مين إستغليت مكالمتي مع أخته من تليفونه ونزلت برنامج تسجيل مكالمات علي تليفونه وتركته يومين وتحججت أن رصيدي نفذ وأخذت هاتفه لأطمئن علي والدته وأرسلت لنفسي جميع مكالماته وعرفت كل شئ، ولكن لم أخبره

بل دخلت علي الفيسبوك الخص به لأتابع من يقوم بعمل إعجاب أو مشاركة لمنشوراته من النساء، وبعدما حددت أساليب خيانته لي وتغفيلي مع الساقطات، لم أخبره وقررت الإنتقام وراقبته وبعدما وصلت لعنوان صحبته بلغت أخوها بما تفعله مع زوجي وأخبرته بمكانهم وأنقض عليهم وألقي زوجي علقة ساخنة ظل في الجبس أكثر من 3 أشهر لا يتحرك .

 

 

 

.

"زوج تحت المراقبة"
وتقدم سالي رضوان خبيرة في مجال العلاقات الزوجية نصائح مهمة لكل من اكتشفت خيانة زوجها، وتقول هناك خطوات عليكي تجنبها في حين إكتشاف خيانة زوجك لكي.

عندما تكتشفين للمرة الأولى خيانة، عليكي أن لا تطرديه من المنزل ولا تغادري منزلك، فبمجرد أن تطرديه من المنزل، تفقدين عنصر الرقابة ولا تستطيعين معرفة ما الذي يقوم به عليكي أن تضعيه تحت الميكرسكوب دون علمه، كي تتمكني من معرفة كل شئ، ثم قومي بتدوين كل هذه التفاصيل الصغيرة في دفتر خاص من اجل الاستعمال في المستقبل..

وتابعت رضوان: كوني حذرة في اختيار الشخص الذي تريدين أن تخبريه،ولا تتجاهلي خيانته ، أو تتصرفي على أساس أنها غير موجودة فإدراكه انك تمرين بحالة تجاهل يكون بمثابة إعطائه الضوء الأخضر والموافقة على استمراره في خيانته لك فتجاهلك للموضوع يشعره بأنه غير مكشوف أو انك لا تمانعين في خيانته لك طالما أنالأمر يتم في الخفاء ..

ولفتت خبيرة العلاقات الزوجية : عليكي تجنب المواجهة بالخيانة إذا لم تكوني تملكين أي دليل مادي على خيانته، إن مثل هذا العمل يعد إضاعة هائلة للوقت حيث أن التسرع بالمواجهة دون دليل قد يوفر له الفرصة في تغطية آثاره بحيث تفوت عليك الفرصة في تحقيق أية نتيجة.

وأشارت إلي أن للخيانة أسباب منها ما هو نفسي، مرضي، اجتماعي، أخلاقي، واقتصادي، وهي سلوك مشين، محرم دينيا، منبوذ أخلاقيا، ومرفوض اجتماعيا، وهو إساءة للأبناء، وله آثار سلبية على تربيتهم، وحط من كرامة الزوجة.

 

 

 

 

درجات الحرارة
  • 23 - 38 °C

  • سرعه الرياح :28.97
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

هل تتوقع إنفراجة في أزمة سد النهضة بعد زيارة الرئيس السيسي للسودان؟

نعم
50%
لا
50%