رئيس مجلس الإدارة أحمد الشناوي

رئيس التحرير محمد يوسف

بالمستندات

استمرار مشكلة مياه الشرب في قنا.. و100 ألف مواطن معرضون للخطر

طباعة

الأربعاء , 27 سبتمبر 2017 - 02:57 مساءٍ

محطة المعالجة بقنا
محطة المعالجة بقنا

المياه غير صالحة للاستخدام الآدمي وغير مطابقة لمعايير المعادن الثقيلة

الفشل الكلوي أصاب قرى ونجوع المحافظة والمسئولين «لاحس ولاخبر»

 

كارثة خطيرة تحدث على مرأى ومسمع من المسئولين فى محافظة قنا وأكثر من 100ألف مواطن معرضون للموت ،حيث أثبتت التقارير أن تحاليل مياه الشرب أن مياه الشرب بقرى شرق النيل بنجع حمادى غير صالحة للاستخدام الآدمى وغير مطابقة لمعايير المعادن الثقيلة الواردة بقرار رقم 458 لسنة 2007، نظراً لارتفاع نسبة الألومنيوم عن الحدود المقررة.

100 ألف مواطن بقرى شرق النيل بنجع حمادى يتعرضون للموت المحقق نتيجة تناولهم تلك المياه، بعد أن أثبتت التحاليل المرفوعة من مياه الشرب القادمة من مرشح القصر، والذى يخدم قري القصر والرحمانية والصياد والقناوية إرتفاع نسبة الألومنيوم الى 0.56%، الأمر الذى تسبب فى ارتفاع معدلات الفشل الكلوى بين أهالى تلك القرى الذين تقدموا بعدة شكاوى إلى المسؤولين والجهات الرقابية المختصة، خاصة بعد واقعة التسمم التي شهدتها قراهم فى العام الماضى.

كرم حجاج موظف بمركز شرطة نجع حمادى أن قرية الرحمانية وحدها تحوي أكثر من 30 مريضا بالفشل الكلوي نتيجة لتلوث المياه.

ويضيف أن إحدى اللجان التى زارت القرية فى وقت سابق ورفعت عينات من مياه الشرب وجدت إرتفاع فى معدلات الكلور لأكثر من النصف على حد قوله وتم تحويل عدد من القائمين على المرشح إلى النيابة العامة ولاتزال القضية محل النظر حتى الآن.

وبضيف كرم أن تلوث مياه الشرب بالقرى يرجع لأسباب عدة منها وجود المأخذ الخاص بالمرشح على مقربة من شاطئ النيل وتعرضه للرواسب والمخلفات الموجودة على جانبيه إضافة إلى أن مواسير نقل المياه قديمة ومتهالكة فضلاً عن عدم وجود خطط مستمرة لتطوير المرشح القديم وتفعيل الرقابة عليه.

لافتاً إلى أن الأهالى تقدموا بشكاوى مستمرة سنوات بسبب إنقطاع المياه الدائم وتلوثها لكن دون جدوى.

ومن جانبه أكد محمد حسن مدير مرشح القصر أن مياه المرشح يتم معالجتها بإستخدام الكلور بنسبة 3 إلى5 جزء فى المليون للتخلص من الديدان والطفيليات ويتم إضافة الشبه بنسبة 12% لترسيب الشوائب العالقة لافتا ان كل ذلك يتم بناء على تعليمات المعامل المركزية الواردة من مديرية قنا.

ويوضح مدير مرشح القصر أنه فى حالة حدوث أى زيادة فى نسبة الكلور أو الشبه فان المرشح يتوقف عن العمل فوراً هذا بالإضافة إلى قيام عمال المرشح بالنزول إلى الخزانات وتطهيرها بصفة مستمرة لافتاً إلى أن الوحدات الثلاثة بالمرشح تم تجديدها مطلع العام الجاري.

ورداً على ما أثير حول واقعة تسمم عدد من الأهالى يقول أن القضية صدر بها احكام ضد عدد من العاملين بالمرشح مرجعاً الواقعة إلى حدوث عطل أدى إلى توقف المرشح عن دفع المياه لمدة ثلاثة أيام وعند عودتها أخذت معها الرواسب الموجودة بمواسير المياه.

مشيراً إلى أن المأخذ تم تطهيره منذ عدة أشهر بعد أن قل معدل سحب المياه منه نتيجة لقربة من شاطئ النيل وزيادة الرواسب بالإضافة إلى بعده عن المرشح لمسافة كيلو متر مطالباً بمده لأكثر من 12متر فى النيل حتى يتم ضخ المياه بصورة جيدة.

ويرجع اللواء مهندس هاني محمود، رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحى بقنا، زيادة نسبة الألومنيوم فى المياه إلى زيادة نسبة العكارة فى مياه النيل خلال فترة السدة الشتوية، والتى تنتهى بنهاية شهر فبراير، وتم ضبط جرعات الشبة بمعرفة المعمل الفرعى لشركة مياه الشرب والصرف الصحي بنجع حمادي، ومشرف تشغيل المحطة ومراعاة نسبة العكارة حيث تم سحب العينات بشكل منتظم للتأكد من عدم زيادة نسبة الألومنيوم.

ويضيف أن محطة مياه القصر تحتوى على 3 وحدات نقالى تصرف الواحدة منهم 30 ل/ ث، موضحا أنه تم إعادة تأهيل جميع الوحدات وجارٍ نقل وإعادة تركيب وحدة رابعة لزيادة كمية المياه وتقويتها خلال شهور الصيف.

 

مستند اثبات تسمم المياه <span class='img-desc'>مستند اثبات تسمم المياه</span>
درجات الحرارة
  • 22 - 37 °C

  • سرعه الرياح :22.53
اسعار العملات
  • دولار أمريكى :
  • يورو :
  • ريال سعودي :

توقع...من الفائز بكأس العالم 2018؟

توقع...من الفائز بكأس العالم 2018؟
85.714285714286%
14.285714285714%